01.09.2014   |   السفارة   |  عدد المشاهدات  :   113923

رسالة الدافع (التحفيز) Motivation Letter الخاصة بالفيزا الدراسية


وهي مما تطلبه السفارة من الطلاب الراغبين في الدراسة. هذا المقال يقدم العديد من الخطوط العامة لكتابتها بناءاً على أفكار مئات الطلاب في ألمانيا.


نصائح بخصوص مظهر الرسالة:
1- الرسالة ككل يجب أن لا تتجاوز صفحة واحدة A4 فقط!
2- يجب أن يكون نوع الخط واضح ومعروف وننصح ب Arial أو Times News Roman.
3- يجب أن يكون حجم الخط 12.
4- توزيع مكونات الرسالة يجب أن يكون كما هو موضح في المثال في الرابط المرفق.
5- احرص بعد طباعة الرسالة على أن تبقى نظيفة وجديدة.
6- لا تنسى أن تمهر الرسالة بتوقيعك.

نصائح بخصوص محتوى الرسالة:
7- لغة الرسالة يجب أن تلائم وضعك بمعنى يجب أن تكون الرسالة باللغة الإنكليزية لو قبولك للدراسة باللغة الإنكليزية او لا يوجد لديك إلمام بتاتاً باللغة الألمانية.
8- الأقسام الرئيسية للرسالة هي على التوالي:

- التعريف عن النفس
تكلم بإيجاز شديد عن نفسك, سطرين على الأكثر. أخبرهم ماذا وأين درست وماذا تعمل حالياً, دورة لغة عمل معين إلخ...
لا تضيع السطرين بذكر اسمك ومواليدك لأن هذه المعلومات مكتوبة في أعلى الرسالة كما في المثال الموضح سابقاً وأيضاً مكتوبة في سيرتك الذاتية! هنا تستطيع طباعة سيرتك الذاتية في موقعنا

- سبب إختيارك لألمانيا تحديداً!
لا تكن مبتذلاً في مديحك لألمانيا ولا مجحفاً بحقها, الوسطية في هذه النقطة مطلوبة بشدة و الإبداع هنا أن تربط إختيارك لألمانيا بإختصاصك الذي تنوي دراسته.

- لماذا اخترت الجامعة الفلانية دوناً عن غيرها؟
خصص لهذه النقطة يوماً كاملاً وذلك من أجل جمع المعلومات اللازمة عن الجامعة و من ثم إنتقاء المميز منها, مثلا الجامعة حصلت في عام كذا على افضل جائزة في المجال الفلاني.

- لماذا قررت دراسة هذا الفرع بالذات؟
حاول ربط إختيار الفرع بشخصيتك, مثلاً أنت تحب الرياضيات ولذلك تنوي دراسة هندسة الكومبيوتر أو أن تربط الإختيار بمحيطك العائلي, كأن تقول أن خالك كان يصطحبك لمكتبه الهندسي وكنت ترسم عنده ومن هنا بدأ تعلقك بالهندسة المعمارية أو أن تقول أنك أجريت إختبار تحديد الميول وهذا ما أكد قرارك بدراسة الفرع الفلاني وهكذا... ففي هذه النقطة يمكنك فعلاً إيجاد الكثير من الأمور لربطها بقرارك.

- بحجج واقعية ومعقولة اثبات انك قادر على اتمام الدراسة بنجاح في المانيا
حاول أن تستذكر بعض الأمور التي يمكن أن تثبت هكذا أمر. طبعاً الحجة الأقوى هي علاماتك السابقة في المدرسة أو الجامعة وإن كانت علاماتك سيئة فاشرح في رسالتك سبب ذلك وبين كيف أنك تغلبت على تلك الأزمة وتجاوزتها وأن تلك التجربة زادت في همتك للدراسة والتعب من أجل الوصول لهدفك.

- شرح خططك المستقبلية على المدى القصير والمتوسط بعد التخرج
من المهم للسفارة أن يعرفوا أنك إنسان واعٍ وتخطط جيداً وتعرف ماذا تريد وهذا يكون باخبارهم عن خططك وأحلامك المستقبلية.
ليس المهم هنا أن تقول لهم أنك تريد العودة الى بلدك أم لا (والأفضل أن لا تتطرق الى هذه النقطة إن لم تجد الجملة المناسبة) بل المهم أن يعرفوا أنك تعرف ماذا تريد.

9- بعد الإنتهاء من كتابتها اعرضها على بعض الاصدقاء لاخذ رأيهم فيها وتنقيحها لغوياً ولكن لو تعارضت الآراء فلا تتردد واترك القرار الأخير لك أنت!

نصيحة ختامية:
10- هذه الرسالة مهمة جداً بل هي أهم من مقابلة السفارة لأن من سيتخذ قرار منحك الفيزا هو من سيقرأ الرسالة وليس من سيقابلك في السفارة لذلك لا تتدخر أي جهد بكتابتها وخصص لها عدة أسابيع للكتابة والنتقيح.

روابط مميزة
مقال مميز باللغة الإنكليزية عن كيفية كتابة الرسائل الشخصية

أفضل عشرة رسائل شخصية

أمثلة عن رسائل شخصية في الكثير من الإختصاصات

أخطاء شائعة في كتابة الرسائل الشخصية